…״¬„״© ״§ƒ״§״±
     
     
 

 


 
 
       الرئيسية > الحياة الصحية
 
 
 
 

 

 

 
الحياة الصحية
 
 

زواج الأقارب والأمراض الوراثية

 

 

بقلم الدكتور عادل شلاعطة MD, PhD أخصائي طب الأطفال ، أخصائي طب الوراثي وباحث في الأمراض الوراثية .

زواج الأقارب يزيد من احتمالات ظهور الأمراض الوراثية والتشوهات الخلقية ، وقد تؤثر سلبيا على نسبة الذكاء عند الأطفال .


يشكل الأطفال العرب نسبة أكثر من 90% من الأطفال المشخّصين الذين يعانون من الأمراض الوراثية في الشمال.

زواج الأقارب شائع جدّا عند العرب وقد تصل النسبة من 30% الى 60% في بعض القرى .وبالتالي الأمراض الوراثية شائعة جدّا عند العرب أيضا، حيث يشكل الأطفال العرب أكثر من 90% من الأطفال المشخّصين والذين يعانون من الأمراض الوراثية في الشمال.

الوراثة المشتركة، " القربى" , لها حسناتها ولها سيئاتها، حيث نجد المرض الوراثي منتشرًا بكثرة عند أقرباء المريض مقارنة مع غير الأقرباء.وسبب ذلك ان القاسم المشترك من الجينات بينهم ( الوراثة المشتركة عال جدً )ا. ولذا فان الجينات "المريضة" نجدها شائعة عند أقرباء المريض. إن كان المرض الوراثي منتشرًا في القرية الواحدة أو عند عدة عائلات مختلفة فغالبًا ما نجد ان هناك جَدًا مشتركًا وإن كان جدا بعيدًا. ولذا فهناك رابطة دم (وراثة مشتركة) بين الحمائل المختلفة في نفس البلد. ولو قارنا بين القرى المختلفة لوجدنا سكان كل قرية أقرباء فيما بينهم أكثر من قربهم لأهل القرية المجاورة.

 
 
 
 

وفي حقيقة الأمر, فاننا نجد في كل قرية وقرية أمراضا وراثية خاصة بها. ونجد في كل القرى الكثير من الأمراض الوراثية المختلفة. وعلى سبيل المثال نذكر أنه نشر في المجلات العلمية حتى يومنا هذا عما يزيد عن 270 مرضا وراثيا مختلفا معرّفا عند العرب في بلادنا.

نفسر ونوضح أن المرض الوراثي المعرّف هنا هو ذلك المرض الذي نعرف الجين المسبب له ونعرف أيضا الطفرة الوراثية الخاصة بأهل البلدة والعائلة. أي أن السبب الوراثي معروف ومحدد.

الطب الوراثي: في الطب الوراثي, نقدم الاستشارة الوراثية للعائلات وللأفراد. وإن كان هنالك مرض وراثي فيه الجين معروف والطفرة الوراثية العائلية معروفه, عندها تكون الاستشارة سهلة من الناحيتين العلمية والعملية أيضا. حينها يمكننا تقديم الإستشارة الوراثية للأزواج الشابة وهذه الاستشارة تهدف الى مساعدتهم لإنجاب نسل سليم ومعافى.
عدد القرى والمدن العربية في بلادنا يفوق المئه والخمسين. وفي بعض القرى هناك ما لا يقل عن خمسة أمراض وراثيه غيرمعروفه. وما تزال هذه الأمراض بانتظار إجراء أبحاث العلمية للكشف عن الجين المريض والمسبب لها. وللأسف, ما دام الجين ألمطفور (فيه طفرة وراثية) غير معروف, عادةً لا يمكن أن نضمن تقديم ا لاستشارة الوراثية العلمية والدقيقة للأزواج الشابة. عندها ليس بالإمكان وللأسف أن نقدم يد العون والمساعدة ولا يمكننا حتى أن نمنع ولادة طفل مريض.

ان زواج الأقارب يزيد من احتمالات ظهور الأمراض الوراثية والتشوهات الخلقية. كما وقد يؤثر سلبيا على نسبة الذكاء عند الأطفال. نحن لا ندعو الى تفكيك الأسر، لا سمح الله، ولكن نقول تعقلوا وترووا في اختيار شريك الحياة. راجعوا الطبيب واطلبوا استشارة وراثية للتأكد وفحص إمكانية وجود مرض وراثي. وان حصل وكان هناك مرض وراثي مؤكد وموثق فمن الممكن إجراء الفحوصات للراغبين في ذلك لتحديد إن كانوا ناقلين للمرض (أي يحملون الطفرة الجينية) للأجيال القادمة. وإن كان الأبوان ناقلين للمرض عندها من الممكن إجراء فحص للجنين في الأسابيع الأولى من الحمل، و تشخيص سلامة الجنين وإن كان مريضا ورغب الأبوان بذلك يمكنهم إجهاض الجنين المريض قبل أن يكتمل وضمن الإطار الزمني المتاح من ناحية شرعية ودينية وقانونية .

 

 

للمزيد من مقالات زاوية الحياة الصحية

________________________________________________________________
 

״£״¶ ״×״¹‚Š״¨   

 
   
 
مقالات مشابهه
الكينوا غذاء صحي عتيق يتجدد
 
الدكتور عنان العباسي ورئيس بلدية الناصرة عن أهمية إجراء الفحوصات المبكرة للعيون هذا الشهر
     
عيناك حمراء وتدمع؟ هكذا تحافظ عليها في موسم الحساسيات!
 
كيف تقضي نهار تعليم طويل دون زيادة في الوزن؟
     
الحليب 3 مرات باليوم لتقوية العظام خدعة تسويقية كبيرة وقد نجحت تماماً!
 
المرأة الحامل والقطة في البيت
     
ما هي ظاهرة الكبد الدهني أعراضها وعلاجها
 
أسباب تجعلنا نتناول السمك!
     
النظام الغذائي لدول البحر المتوسط: لماذا يعتبر مفيدًا وناجعا جدًا؟
 
نحافظ على أظافرنا من داخلنا! صحة حتى أطراف الأظافر
     
     
 
   
 
 
 
  >